«اضحك لما تموت»… أحدث أعمال لينين الرملي

راديو أورينتآخر تحديث : السبت 20 مايو 2017 - 12:48 مساءً
«اضحك لما تموت»… أحدث أعمال لينين الرملي

راديو اورينت- عن هيئة قصور الثقافة، صدرت مسرحية «اضحك لما تموت» للكاتب المسرحي الكبير لينين الرملي، والذي بدأها بهذا الإهداء: «مهداة إلى الذين استُشهدوا منذ زمن بعيد ولم يُدفنوا حتى اليوم».

وعن فكرة هذه المسرحية يقول لينين الرملي: «خطرت لي فكرة هذه المسرحية في آب/أغسطس 2010، وانتهيت منها في 31 من الشهر نفسه في 2014، وإن كنت أعود اليها من حين لآخر لأحذف بعض سطورها، أو أعدّل في بعضها كما هي العادة، وهي المسرحية الرقم 51 في أعمالي».

  وعن أجواء المسرحية، يقول الرملي: «من دون أن يبوح كل منهما بسرّه للآخر، ثم فرّقتهما الأيام، والآن يلتقيان بعد فراق طويل، وقد أصبحا في السبعينيات من العمر، «يحيى» الذي تغير وأصبح لا يكترث بشيء وقد ودّع ماضيه الذي كان، ويريد أن ينساه، خاصة أنه ترمّل مبكراً، ويعيش في حالة تقرب من ألزهايمر، تجعله يهزأ بكل شيء، بل يضحك ساخراً مبتعداً عن الأحزان، وكأنه ميت وهو حي، أما «طاهر» صديقه وزميله، فهو رغم ما يعيشه من رغد الحياة، فإنه يفكر في الانتحار بعدما طلّق زوجته التي كانت تكبره، وتزوج واحدة تصغره بكثير وتريد الآن أن تطرده، لذا يبدو ساخطاً على كل شيء، لكنه في الوقت نفسه لا يفعل شيئاً».

  تقع الرواية في 150 صفحة من القطع المتوسط، وقدمها المخرج المسرحي عصام السيد.

رابط مختصر
2017-05-20 2017-05-20
راديو أورينت