بيت لحم:اجتماع لتقييم مشروع تأهيل شبكات ومرافق المياه والصرف الصحي

راديو أورينتآخر تحديث : الجمعة 11 أغسطس 2017 - 2:35 مساءً
بيت لحم:اجتماع لتقييم مشروع تأهيل شبكات ومرافق المياه والصرف الصحي

راديو اورينت-دعت سلطة المياه والمجاري بيت لحم ممثلة بمجلس الادارة وبالمديرالعام م.اكرم نصار كافة الاطراف المعنية القائمة على تنفيذ مشروع تاهيل شبكات المياه والصرف الصحي لامتياز سلطة المياه والمجاري بيت لحم  والممول من قبل الوكالة الفرنسية للتنمية والحكومة الهولندية في مبنى سلطة المياه والمجاري في تاريخ 9/08/2017.

وذلك في اطار عمل التقيم والمتابعة والوقوف على كافة مجريات الاعمال الحالية ,حيث حضر كل من رئيس مجلس ادارة سلطة المياه والمجاري السيد جهاد خير / رئيس بلدية بيت ساحور, والاستاذ انطون سلمان “رئيس بلدية بيت لحم والسيد نيقولا خميس” رئيس بلدية بيت جالا وممثل سلطة المياه الفلسطينية والاشراف وشركة مدانات ومهندسي سلطة المياه والمجاري والبلديات.

وقد افتتح الاجتماع السيد خير والذي أكد من البداية إن الاولوية الحالية هي الانتهاء الفوري من كافة الاعمال التي هي قيد التنفيذ والتي تسبب تذمر كثير من المواطنين حيث زاد في حجم الشكاوي اليومية وان البلديات اصبحت تعاني بشكل كبيرمن جراء تلك الاعمال والشكاوي التي ترد لسلطة المياه والمجاري والبلديات .

ومن جهتة طالب الاستاذ سلمان من سلطة المياه الفلسطينية وشركة مدانات التوقف عن اي أعمال جديدة وخاصة ضمن حدود بلدية بيت لحم وأكد بانة يجب الا يكون هناك اي حفريات جديدة قبل الانتهاء من الاعمال التي هي قيد التنفيذ, وحمل المسؤولية لكافة الاطراف المنفذة والمشرفة وانه لن يسمح بأي تاخير يذكر بعد الان.

كما أكد السيد خميس بان البلديات وافقت على العمل ضمن المشروع للمصلحة العامة حيث أن المشروع هو حاجة أساسية الا انة اكد ان البلديات لن تقف الا في مصلحة العمل المهني, والمواطن هو الذي يعاني من الاعمال والبلدية تطلب من المسؤولين ان يتم تنسيق كافة الاعمال وخطط العمل مع طواقم البلديات مسبقاً والالتزام ببرنامج العمل للتنفيذ.

من جهتها قامت الشركة المنفذة بتوضيح الامور المتعلقة بالتنفيذ وتم التطرق لمجريات الاعمال الحالية والمعيقات لما تم تنفيذة وتلى ذلك شرح من قبل الاشراف.

حيث طالبت البلديات وسلطة المياه والمجاري من سلطة المياه الفلسطينية والاشراف والمقاول بما يلي :

• إنهاء كافة الاعمال التي هي قيد التنفيذ دون اي تعطيل وعدم البدء في اي عمل جديد وبشكل فوري وتام. • تنسيق كافة خطط العمل مع البلديات وطواقم الهندسة فيها.

• تزويد سلطة المياه الفلسطينية بقوائم تحدد نقاط المناقشة والتي تتعلق بجميع الاعمال في الشوارع والمحطات المياه والصرف الصحي التي يجب ان تقوم الشركة المنفذة من تجهيزها والعمل على انهاء كافة الاشكاليات.

• قائمة تحدد الاعمال التي تم رفضها من قبل الاشراف للشركة المنفذة.

من جهته قال مدير عام سلطة المياه والمجاري إن المؤسسة ما زالت تتلقى العديد من شكاوي المواطنين اليومية بسبب التاخر الناتج من تنفيذ المشروع والكسورات في الشبكات والذي بدوره سبب لنا عدة اشكاليات مع المشتركين فيما يتعلق عدم وصول المياه لهم بحسب برنامج التوزيع الفني نتيجة تراكم الاتربة في الانابيب الذي أدى الى ضعف في ضغط الشبكات وسبب سوء توزيع المياه بشكل عادل, ومن جهة اخرى تطرق ايضا للاعمال المتعلقة بمحطات المجاري الشمالية والجنوبية والتي بحاجة لتعديل واعادة ترميم و تاهيل حيث انة هناك عدة شكاوي من المواطنين المجاورين للمحطات من جراء تدفق المياه العادمة من محطات الضخ بسبب سوء التنفيذ داخل المحطات.

وهنا أكد رئيس مجلس ادارة سلطة المياه والمجاري على إن المتابعة ستكون يوميا والبلديات هي من سيراقب ويحدد الاولويات التي تتعلق بها.

رابط مختصر
2017-08-11 2017-08-11
راديو أورينت